أهلي فانز - جمهوره ده حماه <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/> عمر شريف.. المصري – الهولندي عاشق الأهلي - أهلي فانز
عمر شريف

شجعت الأهلي وأنا 4 سنين، عيلتي كلها أهلاوية ومجانين كورة، وجدتي 80 سنة وبتتفرج على الماتشات دايما وتكلمني بعد كل مباراة.. هكذا تحدث عمر شريف الشهير بعاشق الأهلي.

«قعدنا نشجع ونحاول نقلل الضغط من على اللاعيبة لأن الماتش كان معقرب الشوط الأولاني»، يقول شريف الذي على شاشات التلفزيون داخل مدرجات ملعب محمد الخامس بالمغرب رفقة عدد قليل من المشجعين في نهائي بطولة إفريقيا خلال مواجهة الأهلي لمنافسه كايزر تشيفز الجنوب إفريقي، لم تتوقف حنجرته عن إطلاق الهتافات الحماسية من أجل بث الروح القتالية في نفوس اللاعبين.

ويوضح الشاب الذي يعيش ما بين مصر وهولندا: «روحت وراهم ماتشات كتيرة مهمة، زي ماتش برشلونة في (ويمبلي) كان عندي 14 سنة، ومباراة سيلتك وجالاتا سراي.. وتابعت نهائي بطولة إفريقيا أمام الترجي في ستاد رادس عام 2018 من المدرجات.. يوم كان تقيل وصعب، حضرته مع والدي، الموضوع مكنش لطيف بسبب خسارة الأهلي اللقب».

 وعن مباراة ملعب محمد الخامس يقول شريف: «قعدنا نشجع معرفش صوتنا وصل للملعب ولا لا، بس مبطلناش هتاف، خاصة بعد حصول لاعب فريق كايزر تشيفز على البطاقة الحمراء إثر تدخل عنيف مع اللاعب أكرم توفيق…الماتش بعده اتقلب وتوالت الأهداف وانتهت المباراة بالفوز بثلاثية نظيفة… كانت فرحة ما بعدها فرحة، حسيت إنه تتويج لفترة تعب طويلة وانتظار للبطولات الأفريقية».

اترك رد