أهلي فانز - جمهوره ده حماه <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/> للمرة الأولى.. حارس مرمى مدربا للمنتخب المصري لكرة القدم - أهلي فانز
كارلوس كيروش

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم تعيين البرتغالي كارلوس كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر الأول، خلفا لحسام البدري، على أن يقود الفراعنة في ما تبقى من مباريات تصفيات كأس العالم قطر 2022..

ومركز المدير الفني الجديد كلاعب داخل الملعب كان حارسا للمرمى، وعلى مدار تاريخ الكرة المصرية لم يشهد على تواجد كبير لحراس مرمى على رأس الأجهزة الفنية للأندية والمنتخبات، حيق تفرغ بعضهم للعمل الإعلامي على سبيل المثال وأخرين تولوا منصب مدربي حراس المرمى.

وأقال الاتحاد المصري لكرة القدم، الإثنين الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة حسام البدري، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على التعادل مع الجابون بنتيجة 1-1، على ملعب فرانسيفيل، في الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.

وجاء بيان الاتحاد المصري أكد فيه أن كيروش سيعاونه كل من ضياء السيد مدرب عام، ومحمد شوقي مدرب مساعد، وعصام الحضري كمدرب لحراس المرمى.

ويضم الجهاز المعاون للمدرب البرتغالي مساعدا أجنبيا له ومحللا للأداء وأخصائيا للتأهيل، فيما سيتم استكمال الجهاز الإداري والطبي والأجهزة المعاونة خلال الاجتماع المقبل للاتحاد.

ولد المدرب البرتغالي كارلوس مانويل بريتو ليال كيروش في 1 مارس 1953 هو مدرب كرة قدم برتغالي بدأ التدريب كمساعد مدرب ايستوريل بريا البرتغالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي وأصبح مدربا بعدها.

درب كلا من أوليجيش لشبونه، بيلينينسي، سبورتنج لشبونة، نيويورك متروستار، ناغويا غرامبوس، وبعدها أصبح مساعداً لمدرب نادي مانشستر يونايتد، وفي عام 2008 عين مدرباً لمنتخب البرتغال لكرة القدم.

وفي عام 2011 انتقل لتدريب منتخب إيران لكرة القدم واستقال من تدريبه بعد خسارته في نصف نهائي كأس آسيا 2019 أمام اليابان 0-3 ومن 2019 حتى 2020 قام بتدريب منتخب كولومبيا.

شغل منصب المدرب المساعد في فريق مانشستر يونايتد من عام 2004 حتى عام 2008.

ويعتبر كيروش من المدربين أصحاب الخبرات الواسعة، حيث يبلغ من العمر 68 عاما، وبدأ مسيرته التدريبية قبل 33 عاما، وتحديدا في 1988 مع منتخب البرتغال تحت 17 عاما.

تولى تدريب منتخب البرتغال الأول وبعدها نادي سبورتنج لشبونة حتى عام 1996.

ومن أبرز المحطات في مسيرة كيروش تدريب منتخبات الإمارات والسعودية وجنوب إفريقيا وكولومبيا.

وتولى أيضا تدريب منتخب إيران.

وعمل كمدرب مساعد في مانشستر يونايتد مع السير أليكس فيرجسون.

وقاد أيضا منتخب البرتغالي في كأس العالم 2010، وكانت آخر محطة تدريبية له مع منتخب كولومبيا ما بين 2019 و2020.

اترك رد