أهلي فانز - جمهوره ده حماه <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/> لهذه الأسباب خسر الأهلي بطولة السوبر المصري - أهلي فانز
الأهلي والطلائع في السوبر

خسر الأهلي بطولة ومن المؤكد أنه سيخسر بطولات قادمة، كما سيحقق المزيد من البطولات فهذا قدر الأهلي وجماهيره.. لكن بعيدا عن النتائج هناك من الأمور ما لا يمكن السكوت عنه.

والبداية مع لاعبي الأهلي، في مباراة السوبر التي أقيمت الثلاثاء أما طلائع الجيش، وخسرها المارد الأحمر بضربات الترجيح، حيث أضاع محمد مجدي أفشة ومحمد شريف وبدر بانون.

في هذه المباراة، ربما امتلك الكرة أغلب فترات المباراة، وربما حاولوا إنهاء اللقاء لصالحهم، قبل الدخول في مرحلة ضربات المعاناة الترجيحية كما يطلق عليه، غير أنهم افتقدوا لأهم سلاح أهلاوي.. روح الفانلة الحمرا كما نعرف.

كذلك لم نشاهد رغبة حقيقية وكفاح لدى اللاعبين من أجل إضافة بطولة جديدة – وسهلة – لدولاب النادي، فقد ظهروا جميعا بأداء فاتر لا يليق واسم المارد الأحمر.

أما فيما يتعلق بالجهاز الفني وإدارة المباراة، فإن المدير الفني الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني لم يظهر براعة في هذا الشق، إذ اعتمد – كما السابق – على الكرات الطولية، المرسلة من الخلف للأمام دون تطبيق تكتيك واضح ومنظم.

موسيماني أشرك الوافدين الجديدين حسام حسن وميكيسوني في الشوط الثاني، غير أنهما لما يقدما الإضافة المطلوبة، فيما تجاهل بيتسو وضع أحمد عبدالقادر وعمار حمدي بالقائمة، بينما هما من اللاعبين الذين يمكنهم تغيير مجريات الأمور نظرا للمهارة والمرونة التي يتمتعان بها، وهنا نقصد المرونة التكتيكية فكلاهما يجيد اللعب في أكثر من مركز كما أن المهارة الفردية التي يتمتعان بها قد تفيد في اختراق الحصون التي صنعها لاعبو طلائع الجيش لمنع لاعبي الأهلي من الوصول إلى مرمى محمد بسام.

صحيح إنه لا يمكن تعليق خسارة الفريق على شماعة عدم اشراك عمار وعبدالقادر، لكن الأهلي عانا في الموسم الماضي من مشاكل كان يمكن تفاديها بوجود لاعبين بمهارة ومرونة هذا الثنائي، وكان من الأجدر بموسيماني أن يضعهما ضمن قائمة المباراة للاستعانة بهما أو بأحدهما وفق مجريات المباراة.

اترك رد