أهلي فانز - جمهوره ده حماه <data:blog.pageName/> - <data:blog.title/> وفاة نجم سان جيرمان بعد 39 عاما في الغيبوبة - أهلي فانز
جان بيير أدامز

بعد 39 عاما في غيبوبة دماغية، كتب الموت مشهد الختام في حياة جان بيير أدامز لاعب باريس سان جيرمان السابق عن عمر 73 عاما، الاثنين، فيما كان قد تعرض أدامز لفاجعة مأساوية عندما تعرض لقطع في الرباط الصليبي عام 1982، قبل أن يأتي الأسوأ خلال العملية الجراحية، حيث تسبب خطأ من طبيب التخدير، في انقطاع الأكسجين عن مخ أدامز، ودخل في غيبوبة لم تنته إلا بوفاته صباح اليوم في مدينة نيم الفرنسية.

جان بيير أدامز
جان بيير أدامز, سان جيرمان, باريس سان جيرمان

ونشر باريس سان جيرمان رسالة تعزية لمدافعه السابق عبر فيها عن أسفه لنبأ وفاة أدامز.

ووُلد أدامز في العاصمة السنغالية داكار، ولعب لعدة أندية فرنسية أبرزها نيم ونيس، وباريس سان جيرمان بين 1977 و1979، وكان أدامز لاعبا في نادي شالون الفرنسي وقتما تعرض للإصابة التي خضع على إثرها للجراحة المأساوية.

وخاض أدامز 22 مباراة دولية مع منتخب فرنسا بين 1972 و1979، واشتهر بشراكته الدفاعية مع ماريوس تريسور والتي أطلقت عليها الصحافة La garde noire أو الحرس الأسود، وفي منتصف التسعينيات، حكمت المحكمة على الطبيب ومساعده بالسجن لمدة شهر واحد مع إيقاف التنفيذ، وتغريمهما 815 دولار.

ورغم مرور سنوات عديدة، رفضت زوجته الوفية بيرناديت فكرة القتل الرحيم وواصلت الاعتناء به بشكل يومي، وصرّحت بيرناديت العام الماضي لشبكة سي إن إن: “لا ننسى أبدا إحضار الهدايا لـ جان بيير، سواء كان ذلك عيد مولده، أو أعياد الميلاد، أو عيد الأب… نشتري له الهدايا مثل الأقمصة، وأقوم بإلباسه في سريره، أغير له ملابسه يوميا».

وتابعت: «كما أشتري أشياء لغرفته حتى تكون جميلة، وأحضر أنواعا جديدة من العطور، كان معتادا على استعمال عطر باكو رابان، لكن نوعه المفضل لم يعد يُنتَج، ولذا بدأت في شراء سوفاج من ديور».

اترك رد